انضم الى صفحتنا الى فيسبوك:
اليوم الأثنين الموافق 11/12/2017
أهم الأخبار
الرئيسية / المحتوى / بانوراما الأخبار / منوعات اليوم
أميركيون يحتجون ضد كاتب معادٍ للإسلام
تاريخ النشر: 21/11/2017
أميركيون يحتجون ضد كاتب معادٍ للإسلام
أميركيون يحتجون ضد كاتب معادٍ للإسلام

 نظم تلاميذ في "جامعة ستانفورد" الأميركية تحركاً سلمياً، ضد المدون المثير للجدل، روبرت سبنسر، واتهموه بـ"نشر الكراهية" ضد المسلمين والترويج للإسلاموفوبيا. وأثناء إلقائه محاضرة في الجامعة، أمس الثلاثاء، قامت مجموعة من التلاميذ بالسير صامتين في القاعة احتجاجاً، ونشروا صوراً وفيديوهات وثقت المشهد على مواقع التواصل الاجتماعي. واتهمهم سبنسر بأنهم "يعادون حرية التعبير"، ثم نشر مدونة ضمت صوراً وفيديوهات للمشاركين، ووصفهم بـ"الفاشيين". سبنسر يدير موقع "جهاد ووتش" Jihad Watch ، ويروج لنفسه كخبير في علاقة الإسلام الراديكالي بالإرهاب، ومهمته جذب أنظار الرأي العام لما يسميه "مخططات المسلمين لتدمير المجتمعات الغربية من الداخل وضمهم بالقوة للعالم الإسلامي أو فرض الشريعة الإسلامية عليهم بالقوة". وُصفت آراؤه بالمعادية للإسلام، وعام 2013 منعته وزارة الخارجية البريطانية من السفر إلى المملكة المتحدة، من 3 إلى 5 أعوام، بسبب "الإدلاء بتصريحات تعزز الكراهية وقد تؤدي إلى العنف في المجتمعات المحلية". في ديسمبر/كانون الأول عام 2006، حظرت باكستان كتاب سبنسر "حقيقة محمد" The Truth about Muhammad، بسبب "موضوعاته البغيضة". ومنعت ماليزيا كتابه "الجنود المسلمون الصاعدون" Onward Muslim Soldiers في يوليو/تموز عام 2007. في إبريل/نيسان عام 2010، رفض مكتب منح البراءات والعلامات التجارية في الولايات المتحدة إعطاء علامة تجارية لمنظمة سبنسر "أوقفوا أسلمة أميركا"، لأنها تصور المسلمين كلهم "إرهابيين". واتُهم سبنسر أيضاً ببث فيديوهات مضللة معادية للشعب الفلسطيني، بعدما زعم أن فيديو يصور موت أحد المصريين في تظاهرة يعود إلى إسرائيليين قُتلوا على يد حركة "حماس" الفلسطينية.

 
الأكثر تفاعلاً